Menu

مخلوف: فتح تحقيق في وثيقة الانقلاب المسربة دليل على تخبط الانقلاب


سكوب أنفو- تونس
أفاد رئيس كتلة ائتلاف الكرامة، بالبرلمان المجمدة  أعماله، سيف الدين مخلوف، أنّ الفرقة المركزيةالخامسة لحرس العوينة اتصلت به بمكان ايقافي بسجن المرناقية لسماع افادته في شكاية كان قد تقدم بها في ماي 2021 بخصوص الوثيقة المسربة و الموجهة لنادية عكاشة حول مخطط الانقلاب.
و تابع مخلوف أنّ الوثيقة تضمنت توجيها بإخضاع عدد من نواب حركة النهضة و قلب تونس و كامل كتلة إئتلاف الكرامة للإقامة الجبرية بحراسة مباشرة من الامن الرئاسي و الجيش الوطني مع الايعاز للنيابة العسكرية لفتح ما أمكن من الملفات ضدهم،  و هو مخطط الانقلاب الذي تم تنفيذه بحذافيره إنطلاقا من 25 جويلية.
 
وأكّد مخلوف في بلاغ نشر اليوم الاثنين، أنه طالب النيابة العمومية في الشكاية المذكورة بفتح تحقيق جنائي ضد مستشارة رئيس الجمهورية نادية عكاشة و كل من سيكشف عنه البحث من أجل تهم التآمر على أمن الدولة الداخلي و ارتكاب مؤامرة المقصود منها تبديل هيأة الدولة و قلب نظام الحكم و المنصوص على عقوبتها بالفصول 72 و ما قبله و ما بعده من المجلة الجزائية.
.
و اعتبر مخلوف حيث، أن تحريك الشكاية المذكورة بعد قرابة 9 اشهر من ايداعها ضد أحد رؤوس الانقلاب على إرادة الشعب التونسي يدل على تخبط الانقلاب و محاولة بعض الاجنحة المتورطة فيه التضحية بجناح نادية عكاشة و اعوانها و تحميلها المسؤولية الجزائية و السياسية في جرائم التآمر على امن الدولة الداخلي و تبديل هيأة الدولة و قلب نظام الحكم، وفق نص البلاغ
{if $pageType eq 1}{literal}