Menu

الحزقي: ' سعيّد مرتبط بالخارج للنخاع..ومواقف الاتحاد مضطربة '



سكوب أنفو- تونس

قال عز الدين الحزقي، المتحدث باسم الإضراب عن الطعام الذي تنفذه مبادرة "مواطنون ضد الانقلاب"إنّ "هناك قوى تقف وراء سعيد من بقايا الجهاز النوفمبري (أتباع نظام زين العابدين بن علي) وعائلات مافيوزية، مشيرا إلى أن هناك تقاطع مصالح مع بعض الدول، ولو أن ذلك خفت الآن، ولكنها لا تزال تعمل".

وحول موقف الاتحاد العام للشغل، أكبر منظمة نقابية بتونس، مما يحدث، قال الحزقي إنها "نقابية وغالبا النقابات تمسك العصا من الوسط".

وتابع "مواقف الاتحاد مضطربة وغالبا تخضع لموازين القوى، وهناك صراع داخل القيادة، والمحدد ليست القيادة بل القاعدة".

واضاف قوله : "أنا متأكد أن هناك بداية وعي لدى الهياكل القاعدية للاتحاد التي ستضغط لوضع حد للخلافات داخل القيادة".

وحول اتهامات سعيد المتكررة لخصومه بالعمالة للخارج، قال الحزقي، في مقلبلة له، مع الاناضول، الاثنين،  "حوكمت عام 1974 بنفس التهمة، وبن علي كان يقول نفس الكلام".

وشدد  المتحدّث على أن سعيد "مرتبط بالخارج للنخاع.. مثل من سبقه بن علي وبورقيبة، هو لا يخاطب إلا أسياده في الخارج "، على حد قوله.

وتابع: "هو  لا يخاطب التونسيين ولا الصحافة التونسية ولا يتناقش مع التونسيين".

وأردف  "هناك قوى خارجية تستعمله، وفرنسا التي كانت متورطة في بداية الأمر دفعته، لكنها الآن بدأت تتراجع، والغرب يحكم البلاد، ونحن وطنيون دافعنا عن السيادة الوطنية منذ 50 سنة".

وأكد الحزقي إنهم سيحتفلون بـ 14 جانفي  كونه "يومًا للثورة" في 2011، مشددا على أن الثورة لا تزال مستمرة ضد "الانقلاب"، وفق قوله .

{if $pageType eq 1}{literal}