Menu

كورشيد: الاحالات في الجرائم الانتخابية 'تافهة' ولا أحد سيدخل السجن أو يمثل أمام القضاء


سكوب انفو-تونس

اعتبر رئيس حزب الراية الوطنية مبروك كورشيد، أنّ إحالة مترشحين للانتخابات السابقة على النيابة العمومية، مسألة تافهة، والتهم الموّجهة عقوبتها خطايا مالية، وغالبا ما يكون الحكم فيها بعدم سماع الدعوى.

وأوضح كورشيد، في تدوينة له، اليوم الجمعة، أنّ حضور المتهمين في مثل هاته القضايا ليس وجوبيا، لأن التهم لا تتضمن عقابا بالسجن، بحسب قوله.

وأكدّ مبروك كورشيد، أنّه "لا أحد سيمثل أمام القضاء ولا أحد سيدخل السجن، وأصحاب النفوس المريضة التي تتمني السجن للجميع "اتمضمض واتبيت على الصيام".

ويشار إلى أنّ النيابة العمومية قد أحالت 19 مترشحا في الانتخابات الرئاسية والتشريعية السابقة لأوانها سنة 2019، لارتكابهم جرائم انتخابية تبعا لتقرير محكمة المحاسبات. 

{if $pageType eq 1}{literal}