Menu

الجنرال عمّار: طُلب مني إطلاق النار على الطرابلسية في المطار وإيقاف السرياطي


سكوب أنفو-تونس

كشف الجنرال رشيد عمار، أن وزير الدفاع الوطني الأسبق رضا قريرة خلال فترة الثورة سنة 2011، طلب منه إيقاف مدير عام أمن رئيس الدولة علي السرياطي.

وأوضح عمار في جلسة محاكمته، اليوم الإثنين 03 جانفي 2021، لدى دائرة العدالة الانتقالية، أن رضا قريرة طلب منه إيقاف السرياطي لكونه يعتزم القيام بانقلاب.

وكشف أنه طُلب منه أيضا إطلاق النار على الطرابلسية في المطار، لكنه لم يمتثل لذلك.

وقال الجنرال عمار أن فريعة أعلمه أنه ضد مسألة سفك الدماء وقتل الأنفس البشرية، ولما وجه له الجنرال سؤال عما إذا اتخذ قرارا في خصوص إيقاف إطلاق النار على المتظاهرين، اجاب بالنفي وطلب منه اذا كان اتخذ تعليمات كتابية في ايقاف اطلاق النار، فطلب فريعة حينذاك من مدير الديوان تحرير منشور في الغرض، مشيرا الى ان هذا المنشور لم يصدر سوى يوم 15 جانفي 2011.

ونفى الجنرال رشيد عمار وجود خلية ازمة خلال 13 جانفي، قائلا انه لا علم له بهذه الخلية وليس طرفا فيها مجددا التذكير انه تنقل الى مقر وزارة الداخلية ايام 9 و10 و11  و14 جانفي 2011 وانه لم يتنقل اليها يوم 13 جانفي.

ويذكر أنّه تقرر تأجيل القضية إلى يوم 14 فيفري 2022. وجاء قرار التأجيل لتوجه الدعوة إلى عدد من الشهود الآخرين. 

{if $pageType eq 1}{literal}