Menu

ديلو: قدّمنا شكاية في 'الاختطاف' ضدّ سعيّد وشرف الدين ولكل الهيئات الدولية


سكوب أنفو-تونس

اعتبر عضو هيئة الدّفاع عن القيادي بحركة النهضة نورالدين البحيري، سمير ديلو، أنّ قضية البحيري هي سياسية، ولا وجود لملف قضية من الأساس.

وأكدّ ديلو، خلال ندوة صحفية لهيئة الدّفاع اليوم الاثنين، أنّ قضية البحيري تمّ استخدام وتوظيف القضاء فيها، لافتا إلى أنّ قرار الوضع تحت الإقامة الجبرية غير دستوري، وفق تعبيره.

وشدّد المتحدّث، على أنّه تمّ 'اختطاف' القيادي بالنهضة نورالدين البحيري، قبل صدور قرار بوضعه قيد الإقامة الجبرية، وهو ما يؤكده الاتصال الأوّل بوزيرة العدل التي نفت علمها بما حدث للبحيري، بحسب تصريحه.

وأعلن ديلو، عن تقديم هيئة الدفاع لعدد من الشكايات لدى الهيئات الدولية، من بينها الاتحاد الدولي للمحامين، واتحاد المحامين العرب، وشكاية في الاختطاف ضد رئيس الجمهورية قيس سعيّد ووزير الداخلية توفيق شرف الدين، وفق قوله.

وأكدّ عضو الهيئة، أنّهم طالبوا أيضا بفتح بحث تأديبي ضدّ توفيق شرف الدين بوصفه محاميا، قام بتعنيف واختطاف زميله في المحاماة البحيري، بحسب تعبيره.

وأفاد ديلو، بأنّ نور الدين البحيري موجود حاليا بقسم الإنعاش لمرضة القلب بمستشفى الحبيب بوقطفة بولاية بنزرت، بعد تعرّضه لوعكة صحية. 

{if $pageType eq 1}{literal}