Menu

القوماني: نحمّل مسؤولية "اختطاف" البحيري لرئيس الدولة و وزير الداخلية


سكوب أنفو-تونس

حمّل القيادي بالحركة محمد القوماني، وزير الداخلية توفيق شرف الدين ورئيس الجمهورية قيس سعيد المسؤولية الكاملة لحادثة الاعتداء واختطاف الذي طال البحيري بما أنه حرض في أكثر من مناسبة على البحيري".

وأكد القوماني، في نقطة إعلاميّة للحركة، اليوم الجمعة، أن الحركة ستتصدى لممارسة رئيس الجمهورية بكل الوسائل المدنية والسلمية المتاحة وأنها لن تسكت على هذه الممارسات.

 كما اعتبر أنه يحاول من خلال ممارساته اتخاذ خطوة تصعيدية وتخويف خصومه خاصة بعد دعوة حركة النهضة أنصارها للاحتفال بالثورة في 14 جانفي الحالي.

وانتقد القيادي بحركة النهضة ما وصفه باختطاف نائب رئيس الحركة نور الدين البحيري قائلا ان ذلك يعد تجاوزا بينما لم يكن للجهات القضائية أي علم بالمسألة ، مضيفا لسنا ضد محاكمة أي شخص في حال خروجه عن القانون بل نحن ضد انتهاك القانون و خاصة الانحراف بالسلطة. 

{if $pageType eq 1}{literal}