Menu

الحزب الجمهوري يدعو إلى مقاطعة الاستشارة الشعبية


سكوب أنفو-تونس

أكّد الحزب الجمهوري، رفضه القطعي لتسخير إمكانيات الدولة والمال العام لتنفيذ بنود الأجندة السياسية الخاصة بالمشروع السياسي لرئيس الجمهورية، على خلفية استعداد وزارة تكنولوجيا الاتصال إلى إطلاق منصة رقمية للاستشارة الشعبية.
و اعتبر الحزب، في بيان صادر عنه اليوم الخميس، أن "استشارة تعد أسئلتها على مقاس الجهة التي دعت الى تنظيمها والمتحكمة في كامل مسارها من انطلاقتها إلى الإعلان عن نتائجها، ستكون معدومة النتائج و فاقدة لكل شرعية".

كما دعا الحزب المواطنين إلى عدم الانخراط في هذه الاستشارة الموجهة، مشددا على أهمية توحيد جهود القوى الديمقراطية والمدنية لفرض حل للأزمة السياسية والاقتصادية والاجتماعية التي تمر بها تونس في إطار تشاركي و بالعودة إلى المسار الدستوري عبر تنظيم حوار وطني ينتهي إلى رسم ملامح تجاوز حالة الاختناق التي تعيشها البلاد. 

{if $pageType eq 1}{literal}