Menu

أنا يقظ: ماجول متورّط في جرائم داعمة لمنظومة الريع الاقتصادي


سكوب أنفو-تونس

اعتبرت منظمة أنا يقظ، أن رئيس اتحاد الأعراف، سمير ماجول، متورّط في جرائم مخلّة بالمنافسة و جعل من الإتحاد أكبر داعم لمنظومة الريع الاقتصادي.

وأضافت المنظمة، في بيان لها، اليوم الأربعاء، أنّ شركة مصبرات "ماجول" أدينت من قبل مجلس المنافسة بجريمة القيام بممارسات مخلّة بالمنافسة في قرار صادر بتاريخ 10 ماي 2018 أيّدته المحكمة الإداريّة في حكمها بسقوط الاستئناف بتاريخ 14 جويلية 2020 ، لافتة الى أن  القضيّة تتعلق "باتفاق شركات إنتاج الطماطم المعلّبة على ترفيع أسعار بيع مادّة معجون الطماطم" مما أدى إلى ارتفاع سعر علبة الطماطم بنسبة 75% بين سنتي 2014 و 2017.

وشددت على أن الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليديّة الذي يتمتع بتمويل عمومي وعلى الرغم من أهميّة وعراقة دوره في الاقتصاد الوطني، صار مثالا في سوء الحوكمة بل مثالا في مخالفة القانون والإخلال بقواعد المنافسة النزيهة في السوق.

وطلبت منظمة أنا يقظ من محكمة المحاسبات القيام بمهمة تفقد رقابيّة على حسابات وتصرّف منظمة الأعراف داعية وزيرة التجارة إلى تطبيق قرارات مجلس المنافسة على الشركات المتورطة في الممارسات المخالفة للقانون عدد 36 لسنة 2015. كما دعت مجلس المنافسة إلى مزيد التقصي لاكتشاف المستفيدين الحقيقيين من الوفاقات السريّة في عديد المجالات أهمّها وعلى سبيل الذكر لا الحصر الآجر و الخشب.

ونددت منظّمة أنا يقظ بالوضع الّذي يشهده الإتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليديّة من سوء حوكمة وتصرّف خلال مدّة تولي السيّد سمير ماجول للرئاسة منذ جانفي 2018. حيث لم يقم السيّد رئيس منظمة الأعراف بدعوة المجلس الوطني للانعقاد منذ ذلك التاريخ بالرغم من أن النظام الأساسي يفرض اجتماعه "مرة كل 6 أشهر على الأقل . 

{if $pageType eq 1}{literal}