Menu

بن تيشة: أطراف سياسية ومن داخل البرلمان روجت لإشاعة وفاة السبسي وكانت ضحيتها صحفية 'الحدث'


سكوب أنفو- تونس

أكدّ المستشار السابق للرئيس الراحل الباجي قائد السبسي نورالدين بن تيشة، أنّ هناك أطراف سياسية روجت لإشاعة وفاة الباجي قبل أن يوافيه الأجل يوم 25 جويلية 2019.

ولفت بن تيشة، خلال حضوره بإذاعة إي أف أم، اليوم الأربعاء، أنّ هناك صحفية مراسلة لإحدى القنوات الأجنبية التي كانت من أوّل المعلنين لخبر الوفاة، ضحية لهذه الإشاعة التي أكدّتها لها مصادر من داخل البرلمان المجمدّة أشغاله حاليا، بحسب توضيحه.

وفي سياق متّصل، أقر المتحدّث، بصحة ما أورده رئيس البرلمان السابق محمد الناصر في كتابه الذي نشره مؤخرا بعنوان، 'جمهوريتان وتونس واحدة'، فيما يتعلّق بكواليس الساعات الأخيرة قبل وفاة الرئيس الراحل قائد السبسي، والتحركات غير عادية في البرلمان من نواب النهضة وتحيا تونس لتجهيز مخطط 'انقلاب'، وفق قوله.

وقال بن تيشة، إنّ حالة الاحتقان التي شهدتها تلك المرحلة دفعته لغلق كافة المنافذ المؤدية لقصر قرطاج، وفق تصريحه. 

{if $pageType eq 1}{literal}