Menu

النهضة تدعو لتشكيل جبهة سياسية تقود الحراك السياسي والشعبي المناهض 'للانقلاب'


سكوب أنفو-تونس

دعت حركة النهضة، كافة القوى الحية بالبلاد المناهضة 'للانقلاب' إلى توحيد الجهود والخيارات وبلورة أرضية مشتركة عبر حوار وطني شامل، بغاية تشكيل جبهة سياسية تقود الحراك السياسي والشعبي.

أكدّت النهضة، في بيان لها، اليوم الأربعاء، ضرورة أن تسرّع هذه الجبهة باستئناف الحياة الديمقراطية واستعادة الشرعية، والذّود عن الحقوق والحريات المنتهكة بالبلاد منذ 25 جويلية، وتساهم في وضع رؤية اقتصادية واجتماعية لمعالجة الأوضاع المتردية بالبلاد.

كما عبّرت الحركة، عن تضامنها مع المضربين عن الطعام من حملة " مواطنون ضد الانقلاب" والشخصيات السياسية الوطنية المشاركة فيه، معربة عن دعمها لهذه الحركة النضالية في سبيل إنهاء الانقلاب والعودة إلى الشرعية والديمقراطية، وإطلاق سراح الموقوفين في محاكمات الرأي، ووضع حد لمحاولات المس من استقلالية القضاء.

وحثّت النهضة، "كافة التونسيات والتونسيين للاحتفال بذكرى 14 جانفي التي توجت ثورة الحرية والكرامة وأسقطت نظام الإستبداد ودشنت مرحلة من الانتقال الديمقراطي والحريات، وصنعت ربيع تونس الديمقراطية وجعلها عنوان الوفاء لدماء الشهداء، ومحطة للتصدي لعودة دولة الإستبداد والتضييقات على الحريات العامة والخاصة واستكمال التجربة الديمقراطية كشرط أساسي لتجاوز الصعوبات الاقتصادية والاجتماعية الحادة." 

{if $pageType eq 1}{literal}