Menu

رئيس الجمهوريّة: التاريخ أزال الأقنعة عمّن كانوا يهتفون لقرارات 25 جويلية و أصبحوا اليوم يعتصمون


سكوب أنفو-تونس

أبــدى رئيس الجمهورية قيس سعيد، استغرابه من افتراءات البعض والادعاء بتعرّضهم للتعذيب والعنف.
وقال سعيد، خلال لقاءه رئيسة الحكومة، نجلاء بودّن، اليوم الثلاثاء، "من المخجل أن هناك من النواب من كانوا في وقت من الأوقات في مجلس باردو الذي سالت فيه الدماء يتصارعون ويتبادلون الشتمائم واليوم صاروا معا في بيت واحــد.
كما اعتبر الرئيس "اليوم اتفقوا على الاعتصام ضد قرارات 25 جويلية، مضيفا "بينما ليلتها كانوا يهتفون".
وشدّد على أن التاريخ أزال الأقنعة عن كلّ من كانت تقوده المصالح وليس المبادئ.

وأكد رئيس الجمهورية على أن الحوار القادم سيكون حوار الصادقين الثابتين الذين لا يتلونون كل يوم بلون. 

{if $pageType eq 1}{literal}