Menu

ويليامز: أي تغييرات على الحكومة الليبية يجب أن يجري وفقا للاتفاقات السياسية السابقة


سكوب أنفو- وكالات

شدّدت المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا، ستيفاني ويليامز، على أنّ تغييرات على الحكومة يتعين أن تجرى وفقا للقواعد التي أرستها الاتفاقات السياسية السابقة التي حظيت باعتراف دولي.

وردا على سؤال عما إذا كانت تعتقد أنّ تفويض حكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبد الحميد الدبيبة ما زال قائما، قالت ويليامز إن ذلك يرجع إلى البرلمان، لكن "ينبغي أن ينصب الاهتمام بشكل رئيسي على إجراء الانتخابات".

ودعت المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا، في مقابلة مع وكالة رويترز، أمس، إلى تركيز الاهتمام الرئيسي على كيفية المُضي قدما بالانتخابات الليبية، وليس على مصير الحكومة المؤقتة.

وقالت ويليامز إنّ معظم الليبيين يريدون نهاية "لهذه الفترة الانتقالية التي لا نهاية لها".

ويناقش البرلمان، المتمركز في شرق ليبيا والمنتخب في 2014، مدة تأجيل الانتخابات وما إذا كان من الممكن بقاء حكومة الوحدة الوطنية المؤقتة ورئيسها الدبيبة، المرشح للرئاسة. 

{if $pageType eq 1}{literal}