Menu

مع تراجع ثقة المانحين الدوليين / الدين العامّ يتجاوز 35.5 مليار دولار خلال أكتوبرالفارط


 

سكوب أنفو- تونس

واصل الدين العام في تونس التراجع ، في وقت تراجعت فيه ثقة المانحين الدوليين بالمالية العامة.

وتظهر أحدث بيانات الدين المستحق على تونس الصادر عن وزارة المالية،  أن إجمالي الدين العام المستحق سجل بحلول نهاية أكتوبر الماضي 102.195 مليار دينار (35.6 مليار دولار).

ويشكل الدين العام حتى نهاية أكتوبر الماضي، ما نسبته 81.47 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد، وفق وزارة المالية .

وعلى أساس شهري، صعدت قيمة الدين العام المستحق، من 101.879 مليار دينار (35.497 مليار دولار) المسجلة حتى نهاية سبتمبر ، بزيادة قرابة 100 مليون دولار في شهر واحد.

وعلى أساس سنوي، قفز الدين العام المستحق على تونس بنسبة 12.15 بالمئة، صعودا من 91.116 مليار دينار (31.74 مليار دولار) في أكتوبر 2020.

وتصاعدت حدة الضغوط المالية على تونس، في أعقاب ما شهدته البلاد منذ 25 جويلية  الماضي، من أزمة سياسية، وبعد اتخاذ رئيس الجمهورية قيس سعيد إجراءات استثنائية.

ويتوزع الدين العام التونسي، بين دين عام محلي بقيمة 40.276 مليار دينار (14.04 مليار دولار)، ودين خارجي بقيمة 61.919 مليار دينار (21.57 مليار دولار).

وتشير توقعات قانون المالية الأصلي للعام الحالي، إلى بلوغ الدين العام مستوى قياسيا، إلى 109.23 مليارات دينار (37.6 مليار دولار) منها 74.21 مليار دينار (25.5 مليار دولار) دينا خارجيا.

 

{if $pageType eq 1}{literal}