Menu

حزب الوطنيين الديمقراطيين يحمل مسؤولية هجوم جبل ورغة الارهابي للشاهد ولاطراف الحكم


 
 سكوب انفو - تونس 
حمل  حزب الوطنيين الديمقراطيين، رئيس الحكومة يوسف الشاهد ومن أسماها بأطراف الحكم مسؤولية تعميق الصراعات المربكة للمؤسسة الأمنية بعيدا عن استحقاقات الدفاع عن أمن البلاد واستقراره وذلك على  إثر استشهاد 6 أمنيين اليوم الأحد 8 جويلية 2018 في عملية إرهابية غادرة بمنطقة عين سلطان الواقعة على الحدود مع الجزائر، 
وأدان الحزب في بيان صادر عنه اليوم  العملية الإرهابية الجبانة، مُحذّرا من استئناف دعوات العنف والتحريض والتكفير وخلق مناخ لعودة الفوضى والإرهاب في ظل صمت النيابة العمومية ورئيس الحكومة وأطراف الائتلاف الحاكم”.
 
{if $pageType eq 1}{literal}