Menu

عضو اللجنة العلميّة: تونس لم تسجّل إلى حدّ الآن أي حالة داخلية بمتحوّر أوميكرون


سكوب أنفو-تونس

أكّد محجوب العوني، الأستاذ في علم الفيروسات بكلية الصيدلة بالمنستير، وعضو اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا، أن تونس لم تسجّل إلى حدّ الآن حالة داخلية بالمتحوّر "أوميكرون"، وأن التقطيع الجيني الذي يقومون به كشف فقط عن وجود حالات للمتحور "دلتا".

وأضاف العوني، في تصريح لإذاعة الديوان، اليوم الجمعة 24 ديسمبر، أن أعراض "أوميكرون"، شبيهة بأعراض المتحورات الأخرى، وأن الخاصية الوحيدة التي يُعرف بها هي سرعة الانتشار وخلق بؤر جديدة.

ولفت إلى أن المتحوّر "أوميكرون" يمكن أن ينتشر في تونس في الأيام القادمة، نظرا لان المطارات مفتوحة، مشددا في هذا السياق على ضرورة حصر الحالات.

وللإشارة فإنه تم رصد 5 إصابات جديدة بمتحور اوميكرون، سريع الانتشار في تونس وفق ما أكده العوني، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء أمس، مشيرا إلى ان هذه الحالات تعود لـ5 مسافرين من بلدان افريقيا جنوب الصحراء وفدوا الى تونس يوم 20 ديسمبر الجاري، مؤكدا ان الفرق الصحية رصدت حالات الإصابة المذكورة خلال اجرائها لعمليات التحليل السريع بمطار تونس قرطاج بعد رحلة جوية قادمة إلى تونس. 

{if $pageType eq 1}{literal}