Menu

سعيّد لوزير الداخلية: هناك مكالمة هاتفية تتحدث عن يوم اغتيال مسؤولين


سكوب أنفو-تونس

شدّد رئيس الجمهورية قيس سعيّد، على ضرورة أن يعم العدل في كل مكان وتسود الحرية الحقيقية، لا حرية لفئة واستعباد لأكثر أفراد الشعب.

وقال سعيّد، خلال إشرافه على مجلس الوزراء اليوم الخميس، إنّ الحرية لا يمكن أن تكون مجرد نص في الدستور بل يجب أن تكون حقيقة وواقعا لكل التونسيين، بعيدا عن السب والشتم والقذف، وبعيدا عمّا يدبر"، مضيفا، "أقولها على رؤوس الملأ ما يدبر في تونس من مؤامرات تصل عند اقتراحات البعض إلى حد الاغتيال، ولينتبه التونسيين إلى ما يدبر اليوم من قبل بعض الخونة والذين باعوا ضمائرهم للمخابرات الأجنبية لاغتيال عدد من المسؤولين، لا تهمنا الحياة بل يهمنا أن نكون في مستوى الثقة التي منحنا إياها الشعب"

وأكد رئيس الجمهورية، أنّه على علم بما يدبرون في الداخل والخارج، مخاطبا وزير الداخلية بالقول، "هناك مكالمة هاتفية تتحدث حتى عن يوم الاغتيال". 

{if $pageType eq 1}{literal}