Menu

رفضا "للانقلاب": نواب وأعضاء حملة 'مواطنون ضد الانقلاب' يخوضون إضراب جوع


سكوب أنفو-تونس

قرّر عدد من نواب البرلمان المحمدّة أشغاله وأعضاء حملة 'مواطنون ضد الانقلاب'، اليوم الخميس، الدخول في إضراب جوع، رفضا وتنديدا بما أسموه انقلاب 25 جويلية.

وأفاد القيادي بحزب قلب تونس رفيق عمارة، في تصريح لموقع العربي الجديد، بأنّ قرار خوض إضراب الجوع، يأتي رفضاً لقرارات رئيس الجمهورية قيس سعيّد، معلنا التحاق النائب الأول لرئيس البرلمان سميرة الشواشي بإضراب الجوع، وفق قوله.

وأكدّ عمارة، "أن المضربين عن الطعام سيخوضون معركة الأمعاء الخاوية حتى يسقط الانقلاب وتعود الديمقراطية"، داعيا "المنظمات الحقوقية الدولية والبرلمانات الدولية وكل أحرار العالم لمساندة المضربين عن الطعام".

وفي الإطار ذاته، دعا الرئيس التونسي الأسبق منصف المرزوقي إلى النزول للشارع والاحتجاج على الرئيس، مفيدا بأنه سيشارك في إضراب الجوع الذي يخوضه نواب وسياسيون تونسيون "ولو بصفة رمزية".

  

{if $pageType eq 1}{literal}