Menu

الحزب الدستوري الحر يٌهدد بوقفات احتجاجية و شكايات


 

سكوب أنفو- تونس

قرر الحزب الدستوري الحرّ،  توسيع التحركات الميدانية والقانونية لتحقيق أهداف الاعتصام من خلال تقديم جملة من الشكايات ضد المسؤولين عن التخاذل في تطبيق القانون وتنظيم سلسلة من الوقفات الإحتجاجية أمام الوزارات والهيئات والمؤسسات المعنية بتنقية المناخ الانتخابي وقطع دابر الفساد السياسي ومنع إعادة تزوير إرادة الناخبين في المحطات المقبلة.

وأعلن الحزب، في بيان له، اليوم الاربعاء، أنه  سينظم وقفة احتجاجية  أمام مقر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي يوم السبت المقبل ،  للمطالبة بوضع حد لتسييس الجامعة ودمغجة الطلبة من طرف الجمعيات المشبوهة الإخوانية وغيرها عبر ضخ التمويل الأجنبي الضخم لاستجلابهم وتطويعهم والدعوة إلى التصدي لاختراق الفضاءات الطلابية لتحقيق غايات سياسية تحت غطاء الأنشطة المتنوعة والإسراع بإيقاف الاتفاقيات المسمومة التي تستعمل كغطاء للتغلغل داخل الوسط الجامعي و المبادرة بالتدقيق في الانتدابات الجامعية وضمان حيادية اللجان المكلفة بالملف والتزامها بالمقاييس العلمية.

وأضاف الحزب، أن التصعيد يأتي على خلفية  تجاهل سلطة تصريف الأعمال للمطالب المشروعة للمعتصمين الهادفة إلى تخليص البلاد من الأخطبوط الجمعياتي الإخواني وغيره الذي ينشط لضرب السيادة الوطنية ودمغجة العقول وبث السموم داخل المجتمع ويمثل الذراع المالي للعمل السياسي عبر ضخ التمويلات الأجنبية الضخمة لشراء الذمم والتلاعب بالانتخابات والتزوير المسبق للنتائج.

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}