Menu

المكّي: دعمنا لسعيّد ولـ 25 جويلية لا يعني تنازلنا عن حقنا في بناء الدولة التي نحلم بها


سكوب أنفو-تونس

أكدّ القيادي بحركة الشعب هيكل المكّي، مساندتهم ودعمهم لرئيس الجمهورية ولإجراءات 25 جويلية، وأنّهم لازالوا على نفس الموقف، لكن ذلك لا يعني أنّهم "مستأجرين وليسوا مالكين في هذه البلاد".

واعتبر المكّي، خلال حضوره ببرنامج ميدي شو على إذاعة موزاييك، اليوم الخميس، أنّ لحظة 25 جويلية هي ملك للجميع، وأنّهم ينتظرون تسقيف المرحلة الاستثنائية، وتنظيم الحوار الوطني بمشاركة اتحاد الشغل والقوى الوطنية التي جابهت حكم حركة النهضة، ولديها مشروع حقيقي للشعب، قائلا، "نحن كما وصفتنا بالصادقين ننتظر تحمّل المسؤولية معك، ولا نريد المناصب بل تأسيس الدولة على قاعدة بناء اجتماعي جديد وليس البناء القاعدي، وفق تعبيره.

 وقال المتحدّث مخاطبا رئي الجمهورية، إنّ "الزمن السياسي لا ينتظر، ولابدّ من التمعن في الاحتجاجات التي تشهدها عديد المناطق، لأنّ الانتفاضات الاجتماعية لم تكن أبدا سياسية، بحسب تصريحه.

وشدّد المكي، على أنّ المطالب الاجتماعية لا تدان، وشعار التشغيل الذي رفع يوم 25 جويلية وفي جميع الانتفاضات، هو من أسقط حركة النهضة، وفق قوله.

  

{if $pageType eq 1}{literal}