Menu

الكرباعي: قرض الاتحاد الأوروبي لدعم إنتاج زيت الزيتون التونسي مثّل 'صفعة' لفلاحي إيطاليا


سكوب أنفو-تونس

اعتبر النائب عن دائرة إيطاليا بالبرلمان المجمدّة أشغاله، مجدي الكرباعي، أنّ القرض الذي منحه البنك الأوروبي لإعادة الأعمار والتنمية، للشركة العامة للصناعات الغذائية بقيمة 20 مليون دينار، لدعم إنتاج زيت الزيتون في تونس، مثّل صفعة لإيطاليا.

وقال الكرباعي، في تدوينة له، اليوم الخميس، إنّ "هذا الخبر كان بمثابة الصفعة لإيطاليا ولمنتجي زيت الزيتون، وفق ما عبّر عنه رئيس مجمع الزيتون الإيطالي".

وأكدّ النائب، أنّ "رئيس المجمع الإيطالي "ديفيد ڨرانياري"، استنكر القرض الذي منحه البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير إلى الشركة العامة للصناعات الغذائية سنة 2020، معددا الأضرار التي خلفها "زيت الزيتون التونسي " حيث استوردت إيطاليا 74000 طن من زيت الزيتون التونسي بقيمة 138 مليون يورو، وذلك بزيادة مقارنة بعام 2019 من حيث الكمية (+ 57٪) والقيمة (+ 27٪)".

ولفت إلى أنّ، قطاع الزيتون في إيطاليا شهد في السنوات الأخيرة أزمة بعد إصابة معظم غراسات الزيتون بفيروس، ما أدّى لارتفاع نسبة استيراد زيت الزيتون، بحسب قوله.

وبيّن المتحدّث، أنّ رئيس مجمع الزيتون الإيطالي كان قد دعا إلى تطبيق نظام المعلومات الزراعي وبطاقة إرشادات حول المنتوج وطور إنتاجه، وذلك للتحكم في جميع الزيوت التي تأتي من الخارج والتي يجب أن تمتثل لقواعد الانتاج الاوروبي، والتي يحترمها مزارعو الزيتون الإيطاليون، وفق تعبيره.

ويذكر أنّ البنك الأوروبي لإعادة الأعمار والتنمية، منح يوم الخميس 14 أكتوبر 2021، الشركة العامة للصناعات الغذائية قرضا بقيمة 20 مليون دينار لدعم انتاج زيت الزيتون في تونس.

وأوضح البنك الأوروبي، أن هذا القرض سيمكن من تطوير القطاع لمكانته الاستراتيجية ضمن الاقتصاد الوطني قصد تعزيز الاندماج الجهوي ودعم القدرة التنافسية للصادرات ودعم نمو الاقتصاد الوطني وستساعد هذه التمويلات، أيضا، الشركة العامة للصناعات الغذائية على تطوير أنشطة التزويد والتعليب وتصدير زيت الزيتون التونسي. 

{if $pageType eq 1}{literal}