Menu

الرڨاب: إعلان المدرسة الابتدائية ابن رشد 1 أوّل مدرسة ايكولوجيّة بالجهة


سكوب أنفو-تونس

تمّ أمس الجمعة، بمعتمدية الرڨاب من ولاية سيدي بوزيد، إعلان المدرسة الابتدائية ابن رشد1، أول مدرسة ايكولوجية بالولاية وذلك في إطار مشروع "كومبست – في" الذي تنفّذه جمعية "النساء أوّلا" في الرقاب بدعم من المعهد الفرنسي بتونس وسفارة فرنسا.

وكشف منير خليفي، من جمعية "النساء أوّلا" والمشرف على المشروع، في تصريح لـوكالة تونس إفريقيا للأنباء، اليوم السبت 20 نوفمبر 2021، أن المدرسة الايكولوجية هي مشروع تربوي ثقافي يتّخذ من البيئة والتكنولوجيا عنوانا رئيسيا لأنشطته، وهي مدرسة تقاوم التلوث البيئي الخارجي عبر تهيئة كل فضاءاتها الخضراء في شكل حدائق ذات بعد جمالي وفني وصحي.

كما أكد أن المشروع يسعى إلى جعل المدرسة مكانا جذابا ومريحا للأطفال وللإطار التربوي والإداري وتهدف إلى التصرف في نفاياتها تصرفا محكما يعتمد التكنولوجيا المبتكرة من التلاميذ لإعادة تثمين النفايات وتحويلها إلى مادة طبيعية أو صناعية.

وتمّ خلال تظاهرة انتظمت أمس الجمعة بالمدرسة الابتدائية ابن رشد 1 في الرڨاب، تنظيم حملة تحسيسية وتوعوية لفائدة تلاميذ المدرسة في عدة مجالات على غرار كيفية فرز النفايات والتصرف فيها وغراسة نباتات في الحديقة التي تم تهيئتها بالمدرسة وأيضا التعريف بتقنية التسميد.

ومن المنتظر أن يقع تعميم التجربة في عدد آخر من المدارس الابتدائية في الولاية، حسب ما أكّده منير خليفي مدير المشروع، للمساهمة في العناية بالبيئة وترسيخ التربية البيئية لدى الناشئة. 

{if $pageType eq 1}{literal}