Menu

النهضة تحذر من تراجع ضمانات المحاكمة العادلة في ظل استهداف القضاء


سكوب أنفو- تونس

نبّهت حركة النهضة، في بيان عقب اجتماع مكتبها التنفيذي، اليوم الجمعة،  "من خطورة التراجع على ضمانات المحاكمة العادلة وحماية حقوق المتّهمين وتراجع الثقة في دولة القانون في ظل الإستهداف الممنهج للسلطة القضائية وهرسلة القضاة وتهديدهم.

و عبّرت الحركة في بيانها،  عن تضامنها مع مكونات المرفق القضائي،  وطالبت بتتبع الحملات التي تدعو لاقتحام المحاكم التونسية و الإعتداء على موظفيها وقضاتها.

كما حمّلت الحركة، رئيس الجمهورية مسؤولية التحريض على القضاة في ظل التصريحات المتتالية المشككة فيهم والرافعة لشعار التطهير بكل ما يحتمله من دلالات عنيفة و إقصائية ومعالجات خارج إطار القانون.

و أدانت حركة النهضة، في بيان مكتبها التنفيذي، "الإيقافات والإنتهاكات العديدة التي حصلت لتونسيين من بينهم أنصار للحركة، عند مشاركتهم في الوقفة الإحتجاحية ليوم 14 نوفمبر المنددة بالإنقلاب والمطالبة بعودة الحياة البرلمانية واحترام استقلال القضاء.

و استغربت حركة النهضة، ممّا لاحظته من تجاوزات في حق المتظاهرين من تنكيل واعتداء على حرمتهم الجسدية وإهانتهم ومساءلتهم بسبب انتمائهم السياسي وتهجم على حركة النهضة وقياداتها، وفق نص البيان.

و لفتت الحركة في بيانها، إلى أنّها" تتابع بانشغال تراجع الحريات في البلاد وما اكتنف معرض تونس الدولي للكتاب من منع لبعض العناوين ومضايقة الناشرين ومصادرة عدد من المنشورات بسبب حملها لوجهات نظر مختلفة بما يعيد للأذهان سيرة الأنظمة الشمولية 

{if $pageType eq 1}{literal}