Menu

من عدم سماع الدعوى إلى أحكام بالسجن: محكمة سوسة تُوضح مُجريات الحكم في قضية لطفي نقّض


سكوب أنفو- تونس

أكّد الناطق الرسمي باسم محكمة الاستئناف بسوسة، الهادي خصيب، أنّه لا وجود لأيّ خلفيات من أي نوع بخصوص الحكم الصادر، الثلاثاء المنقضي، المتعلق بقضية مقتل رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحين بتطاوين لطفي نقّض.

و بخصوص ما يتم تداوله في بعض وسائل الاعلام وشبكات التواصل الاجتماعي، بيّن الناطق الرسمي باسم محكمة الاستئناف بسوسة، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، اليوم الخميس،  أنّ الدائرة الجنائية بمحكمة الاستئناف بسوسة أصدرت حكمها بعد أن قامت بإجراء اعمال استقرائية أفرزت معطيات جديدة.

و في السياق ذاته، بيّن المُتحدث، أنّ الدائرة الجنائية تولت مراسلة وزارة الداخلية قصد مدّها ببعض الوثائق، واطلعت على محتوى حاملين الكترونيين، تمت إضافتهما في هذا الطور الاستئنافي، وتضمنا مشاهد مصوّرة توثّق أجزاء من الواقعة.

كما قامت الدائرة بتكليف لجنة طبية ضمّت 3 رؤساء اقسام في الطب الشرعي من مستشفيات مختلفة قصد حسم التناقض بين التقارير الطبيّة السابقة في خصوص تحديد السبب المباشر المؤدي لوفاة الهالك.

و أثار الحكم الصادر، يوم الثلاثاء الماضي، عن محكمة سوسة، و القاضي بسجن المتهمين في قضية مقتل لطفي نقض، عديد التساؤلات إذ سبق للمحكمة أن أصدرت بتاريخ 16 نوفمبر 2016، حكما بعدم سماع الدعوى بحق المتهمين، ليتحول الحكم إلى أحكام سجنية في حقهم وصلت لحدود 15 سنة. 

{if $pageType eq 1}{literal}