Menu

في ردّها على مقدّمة الأخبار/ التلفزة التونسيّة: لا نتعامل مع الأعوان إلا في إطار القانون


سكوب أنفو-تونس

أفادت التلفزة التونسيّة، أنّه هناك حملة إعلامية ممنهجة انخرطت فيها بعض المؤسسات الإعلامية وبعض المواقـع والمتعلقة بما ينسب للتلفزة التونسية وأعوانها من قبل إحدى منظوريها (مقدمة أخبار).

وكشفت المؤسسة، في بلاغ توضيحي، اليوم الثلاثاء 16 نوفمبر 2021، أن تعامل المؤسسة مع أعوانها يخضع فقط للقانون والتراتيب الجاري بها العمل وبالتحديد للنظام الأساسي الخاص بأعوان المؤسسة ولأخلاقيات المهنة وضوابطها.

كما بيّنت أنّ المؤسسة تنأى بنفسها عن تحويل وسائل الإعلام لإحدى درجات التقاضي أو التتبع التأديبي،

3. أن المعنية محل تتبع في إطار مسار تأديبي طبق الإجراءات الجاري بها العمل بقطع النظر عن تكييف طلب الإعفاء الذي تقدمت به من عدمه وبقطع النظر عن قيمته الإدارية ، وإن مآل التتبعات التأديبية مكفولة فيها حقوق الدفاع وحقوق الطعن طبق النظام الاساسي واجراءاته.

و أضافت أن محاولات الضغط على المسار التأديبي و تدويل علاقات المؤسسة بمنظوريها عبر التغرير ببعض وسائل الإعلام و توظيفها لنشر أخبار و معطيات زائفة على بعض المواقع و وسائل التواصل الاجتماعي سيقع التعامل معه و مع المستفيدة منه قانونيا وقضائيا تحت طائلة نفس الأطر الترتيبيـة و التأديبية محافظة من المؤسسة على مناخ العلاقات الشغلية داخل غرفة تحرير الأخـبار و حماية لمنظوريها من الصحفيين و مسؤولي التحرير. 

{if $pageType eq 1}{literal}