Menu

السودان: مجلس السيادة يتعهد بحكومة مدنية خلال أيام


 

سكوب أنفو- وكالات

تعهّد مجلس السيادة الانتقالي السوداني، اليوم الأحد، بتشكيل حكومة مدنية في "الأيام القليلة المقبلة"، وذلك وسط تظاهرات شهدتها البلاد، معارضة للخطوات التي اتخذها قائد الجيش عبد الفتاح البرهان.

وأكد  المجلس في بيان، عقد اجتماعه بكامل عضويته، وبرئاسة عبد الفتاح البرهان رئيس المجلس، الذي "وعد برؤية مستقبلية جديدة تحقق أهداف ثورة ديسمبر.. وفي مقدمتها تنفيذ شعارات الثورة في الحرية والسلام والعدالة".

وأضاف البيان أن المجلس تعهد أيضاً بـ "تقديم نموذج أمثل في إدارة شؤون البلاد بصورة ترضي الشعب السوداني"

وكان  البرهان،قد عيّن  الخميس الفارط ، مجلس سيادة جديداً برئاسته، بعدما أعلن، في 25 أكتوبر الماضي، حالة الطوارئ في البلاد، وحل مجلس السيادة، وحكومة عبد الله حمدوك، الذي تم توقيفه لفترة وجيزة قبل الإفراج عنه، لينتقل إلى منزله حيث وُضع قيد الإقامة الجبرية، كما أوقف عدد من وزراء الحكومة المدنيين، وبعض النشطاء والسياسيين.

ومنذ إعلان هذه القرارات، تشهد الخرطوم موجة من التظاهرات، فيما دعت نقابات ومنظمات مدنية السودانيين إلى عصيان مدني ضد الإجراءات التي فرضها المكون العسكري.

{if $pageType eq 1}{literal}