Menu

لعمامرة: استهداف المغرب للجزائريين استفزاز و عرقلة لمهمة المبعوث الأممي


سكوب أنفو- وكالات

قال وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، إن استهداف المغرب للجزائريين هروب إلى الأمام يهدف إلى استفزاز بلاده وعرقلة مهمة المبعوث الأممي الجديد إلى المنطقة، مُؤكدّا أنّ استهداف الجزائريين الثلاثة كان متعمدا.

و نقلا عن موقع روسيا اليوم، كشف رئيس الديبلوماسية الجزائرية، أنّ بلاده راسلت المنظمات الدولية بخصوص الاستفزازات الأخيرة، مشيرا إلى أنهم في خدمة من يرغب في الحصول على معلومات أوفى.

كما شدّد الدبلوماسي الجزائري على أن الجزائر ستتحمل مسؤولية حماية مواطنيها لأنهم كانوا في مناطق تخضع لسلطة أممية.

و توترت العلاقة بين الجزائر و المغرب بعد مقتل 3 جزائريين في قصف مغربي،على الحدود الموريتانية الجزائرية، و قد توعدت الجزائر بالرد على الهجوم.

و قبل الحادثة الأخيرة، تزايدت التوترات بين الجزائر والمغرب في الأشهر القليلة الماضية، بعدما وجهت الجزائر اتهامات مختلفة إلى المغرب، من بينها التجسس على مسؤوليها والتورط في إشعال حرائق الغابات، لينتهي الأمر بين البلدين بإعلان الجزائر قطع العلاقات الدبلوماسية وأغلقت مجالها الجوي أمام الطائرات المغربية. 

{if $pageType eq 1}{literal}