Menu

الحزب الدستوري الحر يلوّح بتنفيذ تحرّكات احتجاجية ضد الحكومة


سكوب أنفو- تونس

يستعد الحزب الدستوري الحر لتنفيذ تحركات إحتجاجية  ضد الحكومة في الأيام القليلة القادمة، إذ لم تتعامل حكومة بودن مع "الملفّات الهامة"، بجدّية، "على غرار قانون المالية والحركات الإخوانيّة المنتشرة في تونس، مثل حزب التحرير والإتحاد العالمي لعلماء المسلمين، وكذلك فتح ملف مؤتمر المعهد العالمي للتجديد العربي"،  وفقا لما صرحت به رئيسة الحزب عبير موسي .

و خلال ندوة صحفية، اليوم الثلاثاء، طالبت رئيسة الحزب الدستوري الحر، رئيسة الحكومة، نجلاء بودن، بتطبيق مرسوم الأحزاب ومرسوم الجمعيات والتصدّي للأحزاب التي تعمل تحت غطاء الجمعيات والعكس بالعكس، خاصة منها الجمعيات والأحزاب التي ظهرت بعد 25 جويلية 2021.

كما دعت موسي، رئيس الجمهورية فيس سعيّد، إلى مصارحة الشعب التونسي بخصوص نتائج ما وصفتها بالعشرية السوداء التي قادتها النهضة حلفاؤها، مُعتبرة أنّ حلّ البرلمان مازال ممكنا بآليات مقبولة والمضي في انتخابات مبكّرة، لتفادي المزيد من الاحتقان والانفجار الاجتماعي. 

{if $pageType eq 1}{literal}