Menu

مديرة بوزارة البيئة: الوزارة لم تجد حلاّ سوى إعادة فتح مصب القنة بعقارب


سكوب أنفو-تونس

أكدّت المديرة العامة بوزارة البيئة زهور الهلالي، أنّ وزارة البيئة لم تجد حلا سوى إعادة فتح مصب ''القنة'' بمعتمدية عقارب من ولاية صفاقس، بعد إغلاقه بقرار قضائي.

وأفادت الهلالي، خلال حضورها ببرنامج ميدي شوعلى موزاييك أف أم، اليوم الثلاثاء، أنّ الوزارة كانت تبحث عن حلول تشاركية مع السلطات المحلية ومكونات المجتمع المدني، لأزمة النفايات، لكنها لم تتوّصل لأي شيء، بحسب تصريحها.

وبيّنت المتحدّثة، أنّ الوزارة لا يمكنها الانخراط في فتح مصبات عشوائية في صفاقس، قائلة، ''الفضلات المتراكمة أزمة لا تنتظر بل تحتاج لحل فوري، ومصب عقارب ليس مصبا عشوائيا، ولا حل آخر سوى إعادة فتحه ''.

ولفتت إلى أنّ قرار الغلق لا يزال قيد التقاضي، وأن سلطة الاشراف لم تتخذ قرار غلق المصب، مشيرة إلى جلوس المجتمع المدني بعقارب مع ممثلي الوزارة وأنّه متفهم لهذه الوضعية، وفق قولها.

وأوضحت المديرة العامة، أنّ لكل مصب مدة استغلال معينة، وأنّ الآجال التعاقدية مع الشركة المستغلة لمصب ''القنة'' تنتهي قبل موفى 2022، ولا يمكن إيقاف التعاقد بصفة تعسفية، إضافة إلى ما سيمثله تكدس الفضلات بسبب غلق المصب من خطر بيئي، ولعل ما حصل في صفاقس خير دليل على ذلك، وفق تعبيرها.

  

{if $pageType eq 1}{literal}