Menu

متابعة/ وفاة شابّ في احتجاجات عقارب: فتح تحقيق وعرض الجثة على الطب الشرعي


سكوب أنفو-تونس

أعلن الناطق باسم محاكم صفاقس مراد التركي، أن النيابة العمومية أذنت بفتح بحث تحقيقي في حادثة وفاة شاب ليلة أمس، على خلفية احتجاجات بمدينة عقارب بولاية صفاقس، الرافضة لإعادة فتح مصب القنة للنفايات.

وأوضح التركي، في تصريح لإذاعة شمس أف أم، اليوم الثلاثاء، أنّه سيتم عرض جثّة الهالك، على الطبّ الشرعي من أجل تحديد أسباب الوفاة، الذي سيتم تحميل المسؤوليات بناء عليه، بحسب قوله.

ويشار إلى أنّ مدينة عقارب من ولاية صفاقس كانت قد شهدت ليلة أمس، احتجاجات بعد قرار وزارة البيئة بإعادة فتح مصب القنة الذي تمّ إغلاقه بعد تسبّبه في مشاكل بيئية للسكان بالجهة، وتوّلت قوات الامن تفريق المحتجين باستعمال الغاز المسيل للدموع، ما أدّى لحالات اختناق في صفوف عدد من الأطفال والنساء.

وأدّى أيضا استعمال الغاز المسيل للدّموع من قبل العناصر الأمنية، إلى وفاة الشاب عبد السلام وفق تأكيد شقيقته، وتشديدها على أنّه لم يكن يعاني من أي أمراض.

ومن جانبها، نفت وزارة الداخلية، خبر وفاة شاب جراء إصابته في الأحداث التي شهدتها منطقة عقارب من ولاية صفاقس، مؤكدة أنّه توفي على إثر إصابته بتوعك صحي طارئ بمنزله الكائن على بعد 06 كلم من مكان الاحتجاجات، حيث تم نقله من قبل أحد أقاربه إلى مستشفى المكان أين فارق الحياة.

 

  

{if $pageType eq 1}{literal}