Menu

الشابي: الدعوة للتعويل على الموارد الذاتية والتقشف تؤكد انسداد أفق الاقتراض الخارجي


سكوب أنفو-تونس

اعتبر الأمين العام للحزب الجمهوري عصام الشابي أن دعوة رئيس الجمهورية للتعويل على الموارد الذاتية والتقشف في المال العام، يعكس انسداد أفق الاقتراض من المؤسسات المالية الدولية وتعبئة موارد الدولة من بعض الدول الشقيقة.

وقال الشابي، في تصريح لموزاييك، اليوم الأربعاء، إنّ ذلك يؤكد العزلة الدولية التي تعيشها تونس، نتيجة عدم الاستقرار السياسي الذي تمر به البلاد، بحسب تعبيره.

ولفت الأمين العام للجمهوري، أنّ الدعوة إلى الاستعداد للتقشف، هو تراجع عن السياسة التي أعلنها رئيس الدولة بعد التدابير الاستثنائية والمتمثلة في استرجاع المال العام من ناهبيه، واسترجاع الأموال المنهوبة بالخارج، مرجحا أن يكون هذا التراجع بسبب اكتشاف مدى صعوبة تحقيق هذا الأمر، وفق قوله.

وأكدّ المتحدّث، أنّ تونس مقبلة على أيّام صعبة، خاصّة وأنّ مشروع ميزانية الدولة لسنة 2022 وفق النسخة المسربة، لا يحمل رؤية واضحة حول حجم الميزانية ومواردها الذاتية والخارجية، وهو ما لا يبشر بخير، بحسب تصريحه. 

{if $pageType eq 1}{literal}