Menu

رئيس الوزراء الإثيوبي يُحذّر من تكرر السيناريو الليبي والسوري في بلاده


سكوب أنفو- وكالات

حذّر رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، من مُحاولة أعداء بلده تدميرها وفرض سيناريو مماثل لذلك الذي مرت به سوريا وليبيا.

وفي بيان أصدره اليوم الأربعاء، بمناسبة الذكرى السنوية الأولى للهجوم الذي أعلنت الحكومة الإثيوبية أن قوات "الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي" المتمردة شنته على مواقع عسكرية في شمال البلاد في نوفمبر العام الماضي، قال "آبي"، إنّ الممارسات التي أقدم عليها التنظيم الإرهابي بحق إثيوبيا وحشية وغير مسبوقة.

وكشف رئيس الوزراء الإثيوبي، تمكن القوات الحكومية خلال الحملة العسكرية التي أطلقتها عقب هذه الهجمات في إقليم تيغراي الشمالي من القبض على معظم قيادات "الجبهة الشعبية" وتقديمهم للعدالة.

وقد عبّرت الأمم المُتحدة عن قلقها الشديد تُجاه تصاعد العنف في إثيوبيا واعلان حالة الطوارئ. 

{if $pageType eq 1}{literal}