Menu

نقابة السلك الديبلوماسي تطالب بالإعلان عن حركة رؤساء البعثات الدبلوماسية والقنصلية ومنح الأولوية لأبناء الوزارة


سكوب أنفو-تونس

جدّدت نقابة السلك الدبلوماسي التونسي، تذكير الطرف الاداري بوزارة الشؤون الخارجية بمطلبها الذي تقدمت به منذ شهر سبتمبر الفارط، لعقد اجتماع مع الطرف الاداري للنظر في المسائل العالقة التي تهم أبناء السلك الدبلوماسي في الداخل والخارج.

واقترحت النقابة، في بيان لها، اليوم الثلاثاء، عرض مشروع النظام الاساسي للسلك الدبلوماسي، الذي تم تسليمه إلى رئيس الجمهورية يوم 3 ماي 2021، داعية رئاسة الحكومة الجديدة للمصادقة عليه واصداره.

كما طالبت النقابة بالتعاقد مع شركة تأمين عالمية لضمان التأمين الصحي لأبناء السلك وأفراد عائلاتهم العاملين في البعثات بالخارج، فضلا عن ايجاد الصيغ الكفيلة لتنقيح النصوص المتعلقة باسترجاع مصاريف دراسة الأبناء.

وطالبت نقابة السلك الديبلوماسي، بالتفاوض مع الطرف الحكومي بخصوص منحة السلك الدبلوماسي التي تم تعطيلها من قبل رئيس الحكومة السابق هشام المشيشي.

ودعت النقابة، إلى الاسراع بالإعلان على الحركة السنوية لرؤساء البعثات الدبلوماسية والقنصلية، مع التأكيد على إعطاء الأولوية لأبناء الوزارة بالنسبة للتعيين على رأس البعثات الدبلوماسية والقنصلية، مثلما وعد بذلك رئيس الجمهورية.

كما حثّت على ضرورة مراجعة معايير المناظرات الداخلية والتسميات والتعيينات بالمراكز بالخارج، واصلاح المسار المهني للذين تضرروا من قرارات تعسفية للإدارة، إلى جانب الاطلاع على تقرير فريق الرقابة المالية والإدارية بخصوص التجاوزات الادارية والمالية المسجلة في الادارة المركزية، وبعدد من البعثات بالخارج.

  

{if $pageType eq 1}{literal}