Menu

رئيس الجمهورية: سنقوم بحوار وطني مع الشباب في كل أنحاء الجمهورية


سكوب أنفو-تونس

أعلن رئيس الجمهورية قيس سعيّد، أنّه يعمل إيجاد إطار لحوار وطني حقيقي وليس لحوار كما حصل في السنوات الماضية.

وقال رئيس الجمهورية في كلمة له خلال موكب أداء اليمين الدستورية للحكومة الجديدة، اليوم الاثنين، إنّ مثل هذه الحوارات يمكن أن نقوم بها في صباح واحد، نقاط بعد نقاط ويذهب كل واحد في سبيله، مشيرا إلى أنّ البحث والعمل والإرادة تتجه نحو حوار مع الشباب في كل جهات الجمهورية، ومع كل التونسيين والتونسيات ممّن يقبلوا بالحوار الصادق والثابت والأمين في كل مكان لاستكمال الثورة وحركة التصحيح والتحرير، على حدّ تعبيره.

وأكدّ سعيّد، أنّه سيتم تحديد مواعيد لكل محطة من هذه المحطات، قائلا، "نريد أن نختصر التاريخ ولا نريد البقاء في ظل التدابير الاستثنائية، لكن سنبقى في ظلها طالما هناك خطر جاثم في المجلس النيابي وفي عدد من المؤسسات الأخرى"، وفق قوله.

وتوّعد رئيس الدولة، بتعقّب من وصفهم بالفاسدين، مؤكدا أنّ أموال الشعب ستعود للشعب، وليس لمن يعملوا على إسقاط الدولة، وأنّ من يريد أن يتصالح فليتصالح مع الشعب، وأنّه لا مجال للإحباط ولا مكان للاستقالة، بل سيتم فتح طريق للحرية والعدالة، بحسب تقديره.

  

{if $pageType eq 1}{literal}