Menu

النقابة تدين الاعتداءات التي طالت الصحفيين أمس


سكوب أنفو-تونس 

أدانت النقابة الوطنية للصحفيين، الاعتداءات "الفظيعة" على الصحفيين والمصورين الصحفيين من قبل معارضي قيس سعيد.

وأدانت النقابة، في بلاغ لها، مساء أمس، إصرار بعض الأطراف السياسية على إقحام الصحفيين في معارك لا علاقة لهم بها، وحملت الأطراف المنظمة للوقفة الاحتجاجية، أمس الأحد 10 أكتوبر 2021 المسؤولية القانونية والسياسية للاعتداءات التي طالت منظوريها بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة.

ودعت النقابة النيابة العمومية إلى التحرك السريع ضد المعتدين، مؤكدةً أنها تضع على ذمة الصحفيين والمصورين الصحفيين ضحايا العنف طاقمها القانوني لمتابعة الملفات القانونية.

وكان عدد من المحتجين المشاركين في مسيرة التي أقيمت اليوم وسط العاصمة والمناهضة للقرارات التي أعلن عنها رئيس الجمهورية يوم 25 جويلية الماضي، قد اعتدوا على الطاقم الصحفي للتلفزة الوطنية التونسية، ورشقوا أفراد الفريق التلفزي بالقوارير البلاستيكية والحجارة، رافعين شعارات تحريضية ضد الصحفيين.

وقد أصيب الصحفي بقسم الأخبار بالقناة الوطنية الأولى، أيمن حاج سالم، بجروح مما استدعى تدخلا عاجلا لوحدات الحماية المدنية التي تولت نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم. 

{if $pageType eq 1}{literal}