Menu

وكالة فيتش: تعافي القطاع المالي في تونس مهدّد بهشاشة الوضع السياسي


سكوب أنفو-تونس

كشفت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، عن تحسن ربحية البنوك التونسية في النصف الأول من العام الجاري يخفي العديد من المخاطر الوشيكة .

وأضافت الوكالة، في بيان لها، مساء أمس الخميس، أن تعافي القطاع قد يكون مهددًا بسبب الوضع السياسي الهش في تونس وانتهاء إجراءات تخفيف عبء الديون والتحول إلى المحاسبة في المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية.

وأشارت إلى ارتفاع الدخل الصافي الإجمالي لأكبر 10 بنوك بنسبة 37٪ على أساس سنوي في النصف الأول من 2021 وتحسن متوسط ​​العائدات على حقوق المساهمين إلى 11٪.

وبينت أنّ  درجة البيئة التشغيلية للبنوك التونسية سلبية، مما يعكس مخاطر نقاط ضعف الاقتصاد الكلي في تونس (ب- / سلبي).

وتتفاقم مخاطر السيولة المالية والخارجية بسبب المخاطر السياسية والتأخيرات في الموافقة على برنامج جديد لصندوق النقد الدولي.

وتتوقع وكالة فيتش أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي التونسي بنسبة 3.4٪ فقط في عام 2021 بعد انكماش حاد بنسبة 9.3٪ في عام 2020.

  

{if $pageType eq 1}{literal}