Menu

الاتحاد الدولي للصحفيين ينتقد اعتقال الصحفيين المعارضين للسلطة ويطالب بالإفراج الفوري عنهم


سكوب أنفو-تونس

انتقد الاتحاد الدولي للصحفيين، اعتقال أجهزة الأمن للإعلامي بقناة الزيتونة عامر عيّاد، بسبب حلقة تضمنّت انتقادات لقرارات رئيس الجمهورية قيس سعيّد.

وقال الأمين العام للاتحاد أنتوني بيلانجي، " إننا قلقون جدا بشأن الطريقة التي يتم بها اعتقال الصحفيون الذين ينتقدون السلطة، ونطالب بالإفراج الفوري عن عامر عياد".

وأشار الاتحاد لبيان نقابة الصحفيين الصّادر يوم 6 أكتوبر، والذي عبرت فيه عن رفضها المطلق للمحاكمات العسكرية للمدنيين على خلفية آرائهم ومواقفهم ومنشوراتهم، معتبرة ذلك انتكاسة لحرية التعبير وضربا للديمقراطية وحق الاختلاف، وأن الأخطاء المهنية وقضايا النشر مجالها الهيئات التعديلية للمهنة والمرسوم 115 للصحافة والطباعة والنشر، مجدّدة تمسكها بالمرسومين 115 و116 كإطار وحيد لتنظيم المهنة.

ويذكر أنّ قناة "الزيتونة" أعلنت عن مداهمة عناصر أمنية برفقة أعضاء من الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، لأستديوهات التصوير التابعة لها، وقاموا بإتلاف تجهيزاتها. 

{if $pageType eq 1}{literal}