Menu

نقابة وحدات التدخلّ تحذّر من نقابات مشبوهة تدعو للتظاهر يوم الأحد المقبل


سكوب أنفو-تونس

اعتبرت نقابة موظفي الإدارة العامة لوحدات التدخل، أن الدعوة لتنظيم مسيرة ميدانية ذات طابع سياسي يوم الأحد من قبل إحدى الجهات المحسوبة على العمل النقابي الأمني، لا تلزمها في شيء ولا تعبر إلا عن الجهة الصادرة عنها فقط.

وكشفت النقابة، في بيان أصدرته اليوم الجمعة 1 أكتوبر، هذه الدعوة انحرافا عن الوظيفة الأصلية للعمل النقابي الأمني وخرقا لمبدأ الحياد ومقومات الأمن الجمهوري المنصوص عليها بالفقرة 19 من الدستور.

وأكدت أن مثل هذه الدعوات المشبوهة التي تسعى إلى ترذيل العمل النقابي الأمني وتوظيفه في التجاذبات والصراعات السياسية من شأنها فتح المجال لاستهداف النقابات الأمنية وإيجاد الذرائع والمبررات للمطالبة بحل الهياكل النقابية المذكورة في إطار مشروع قديم متجدد يهدف إلى مصادرة الحق النقابي صلب المؤسسة الأمنية بما يخدم أجندات الأطراف السياسية المعادية لوزارة الداخلية.

ودعت كافة أبناء المؤسسة الأمنية إلى الالتزام بالحرفية المعهودة في الأداء الميداني والعمل في إطار القانون باعتباره الوسيلة الوحيدة لحمايتهم من كافة التتبعات والاتعاظ من التجارب السابقة عبر مختلف المحطات السياسية الكبرى التي عرفتها البلاد وكان ضحيتها دائما أعوان قوات الأمن الداخلي دون سواهم.

كما دعت منخرطيها وعموم الأمنيين إلى عدم الانسياق وراء الدعوات المشبوهة لإقحامهم في التجاذبات السياسية وعدم الانخراط في كل ممارسة من شأنها أن تمس من صورة وسمعة المؤسسة الأمنية باعتبارها صمام الأمان ضد كافة التهديدات التي تشكل خطرا على سلامة وأمن المواطنين و استقرار البلاد.

 

{if $pageType eq 1}{literal}