Menu

موسكو: الانتخابات تفتح صفحة جديدة في تاريخ ليبيا


سكوب أنفو- وكالات

قال الممثل الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة، "فاسيلي نيبينزي"، إن تنفيذ توصيات المراجعة الاستراتيجية لبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا وإعادة هيكلة البعثة سيتم على النحو الأمثل بعد انتهاء العملية الانتخابية في 24 ديسمبر القادم، معتبرا أن تلك الانتخابات تفتح صفح جديدة في تاريخ ليبيا.

وأضاف، "نيبينزي" في كلمته خلال التصويت على قرار مجلس الأمن لتمديد ولاية البعثة الأممية في ليبيا أمس، أنّ موسكو صوتت لصالح مشروع قرار مجلس الأمن بتمديد ولاية البعثة حتى 31 يناير من العام المقبل، وهو القرار الذي تم التوافق عليه بالإجماع.

وأوضح الدبلوماسي الروسي أن التصويت جاء بناءً على قناعتنا في المقام الأول بعدم وجود أي بديل لتسوية سلمية شاملة لليبيين إلا برعاية الأمم المتحدة التي لها دور مركزي في هذه العملية.

كما اعتبر المتحدث أن اعتماد القرار بالإجماع دليل على استمرار دعم المجتمع الدولي للشعب الليبي في مرحلة حساسة ومسؤولة للغاية من العملية السياسية، وتحديدًا بعد الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقرر إجراؤها في ديسمبر. 

{if $pageType eq 1}{literal}