Menu

تراجع عدد من النوّاب عن قرار استئناف عملهم النيابي


سكوب أنفو-تونس

قرر النائب العياشي زمال، التراجع عن قراره القاضي باستئناف عمله النيابي والتوجه إلى مقر البرلمان اليوم الجمعة وذلك بعد تباحثه صحبة مجموعة من النواب هذا القرار.

وأفاد زمّال، في تصريح لإذاعة اكسبراس، أنّه "قرر صحبة مجموعة من النواب التراجع عن هذا القرار الآن لأننا شاهدنا تحشيدا للشارع ودعوة للعنف وتأليبا على النواب، فضلنا التريث وسنأجل هذا القرار إلى الأسبوع المقبل".

وأشار النائب إلى أنه من المنتظر ان يجتمع النواب عن بعد لوضع خارطة طريق ستنظر في كيفية الدفاع عن الشرعية. 

وتشهد ساحة باردو، منذ صباح اليوم الجمعة غرة أكتوبر 2021 انتشارا مكثفا للوحدات الأمنية أمام مجلس نواب الشعب.

كما تتواجد مدرعات عسكرية داخل البرلمان ويأتي هذا التواجد المكثف للقوات الأمنية والعسكرية للتصدي لمحاولة إقدام أكثر من 90 نائبا الدخول إلى البرلمان لمباشرة مهامهم.

 للتذكير قرر حوالي 90 نائبا أمضوا على بيان مشترك على استئناف عملهم البرلماني اليوم 1 أكتوبر وذلك بعد انتهاء العطلة البرلمانية و رغم الاجراءات الاستثنائية التي اقرها رئيس الدولة في سبتمبر الماضي، و نشر النائب عبد اللطيف العلوي قائمة أولية للنواب الممضين و يبلغ عددهم حاليا 72 نائبا ممثلين لكتل مختلفة من قلب تونس، لكتلة حركة النهضة، مرورا ببعض نواب الكتلة الوطنية، و من بين النواب الموقعين: أسامة الخليفي، سميرة السميعي، عياض اللومي، محمد القوماني، عماد الخميري. 

{if $pageType eq 1}{literal}