Menu

يسرا فراوس: سعادتي تأتي من اختيار له رمزية هامة ولو أن المسار ليس الذي تمنيته


سكوب أنفو-تونس

اعتبرت الناشطة النسويّة والحقوقيّة والرئيسة السابقة للجمعيّة التونسيّة للنساء الديمقراطيات، يسرا فرواس، أنّ سعادتها بتعيين رئيسة حكومة، "تأتي من اختيار له رمزية هامة ولو ان المسار ليس الذي تمنته".

وأفادت فرواس، في تدوينة لها، اليوم الاربعاء، تعليقا على تكليف رئيس الجمهوريّة نجلاء بودن بتشكيل الحكومة، بأن "تكون إمرأة فهذا يجعلها حمالة لقضايا النساء وعليها إذا كانت تفتقد للحس النسوي تعديل أوتارها منذ فكرت في قبول المنصب كأول إمرأة تتولى رئاسة حكومة في تونس والمنطقة العربية إذ سيتعامل معها وطنيا ودوليا على هذا الأساس".

وتابعت الناشطة النسويّة " أولا ليست حرم، ثانيا لا تجعلوها حمالة حطب في عهد الأمر 117 واحتكار السلطات من قبل الواحد الأحد، ثالثا لا تجعلوها حمالة حطب وتطالبوها بغير ما يطلب في مهمتها وتكيلوا لها فكل امرأة في اي مهمة تصير تحت مصفاة لا تنتهي بدءا بالكفاءة وصولا للهندام مثلما يضع مقاييسها المجتمع وكل امرأة إذا وليت قوما جعل منها المجتمع والسلطة فجأة مقياسا لكل النساء ونخلة لإخفاء الغاب".

 

 

{if $pageType eq 1}{literal}