Menu

على أنقاض النهضة: بن سالم يؤكد اعتزام المستقيلين من الحركة تكوين حزب جديد


سكوب أنفو-تونس

كشف القيادي المستقيل من حركة النهضة محمد بن سالم، بأنّ المستقيلين من الحركة يفكرّون في الإعداد لمشروع سياسي جديد.

وقال بن سالم، في تصريح لإذاعة الديوان، اليوم الاثنين، إنّ الحزب الجديد لن يكون للنهضويين المغادرين للحركة فقط، بل سيكون مفتوحا لكل التونسيين، وفق تصريحه.

وأكدّ المتحدّث، أنّ اللحظة الوطنية والدفاع عن الديمقراطية هي الأولوية وتستوجب التحرّك من تكبيل حركة النهضة والخروج للالتحاق بالقوى الديمقراطية الأخرى، قائلا، "سنأسّس لمشروع سياسي جديد والتأسيس يتطلب الاتفاق على الشعارات والمبادئ والمشاريع، لسنا مختلفين كثيرا ولكن التأسيس يتطلب وقتا واتفاقا ونحن حاليا فضلنا اللحظة الوطنية على اللحظة الحزبية الجديدة، سنكوّن حزبا وننشر توجهاته".

وأوضح بن سالم، أنه لم يتم بعد تحديد هوية الحزب الجديد، مشيرا إلى أنّه لن يقتصر على النهضويين، وأنّ أي يساري أو علماني لا يسعى لتغيير هوية التونسيين مرحب به، مبرزا أنّه ستّتم دعوة من يريد الاستقالة من الحركة للالتحاق بالمشروع الجديد، وفق قوله. 

{if $pageType eq 1}{literal}