Menu

أستاذ قانون دستوري: يجب أن نذكّر الرئيس بأن الجمهورية ليست ملكا له ولا لأي شخص آخر


سكوب انفو-تونس

دعا أستاذ القانون الدستوري، سليم اللغماني، جميع المواطنين إلى الاصطفاف وراء الاتحاد العام التونسي للشغل.

 و أشار إلى أن دعوته لا تأتي في سياق معارضة رئيس الجمهورية قيس سعيد أو محاربته وإنّما لتذكيره بان الجمهورية ليست ملكا له ولا لأي شخص آخر وبأنها ملك لجميع المواطنين.

وكتب اللغماني، في تدوينة نشرها على صفحته بموقع فايسبوك، اليوم السبت 25 سبتمبر 2021، "نعم سيادة رئيس الجمهورية لقد أبليت بلاءً حسنًا يوم 25 جويلية بإيقاف 'المهزلة'، نعم سيادة رئيس الجمهورية لا يمكن لذلك أن يستمر.. نعم سيادة رئيس الجمهورية كانت هناك مخاطر محدقة بالدولة: فساد ورشوة وتسوية مع الإرهاب. لكن دستور 2014 لم يكن وليس هو "الخطر الوشيك".
كما أضاف "لكن لا سيدي رئيس الجمهورية لن تقرر بمفردك فانت لا تمتلكنا،  لا يا سيادة رئيس الجمهورية لن تقرر حسب رغباتك، الدولة ليست أنت ولا 'الشعب'، الدولة هي كونية المواطنين.. روسو هو من يقول هذا وأنت تعرف روسو، يوم 22 سبتمبر حرصت على الا تكون هناك قوة موازية في القانون لكن في الواقع توجد واحدة،  ليس حزبا ولا فصيلا ولا عدوا ولا منافسا وانما مؤسسة: الاتحاد العام التونسي للشغل".

و أكّد استاذ القانون الدستوري "لذلك أصطف خلف الاتحاد العام التونسي للشغل وأدعو جميع الجمهوريين إلى الوقوف خلفه ليس لمعارضة رئيس الجمهورية أو محاربته ولكن لتذكيره – والذكرى مفيدة لمن يؤمن بأن الجمهورية ليست ملكا له ولا لأي شخص اخر فالجمهورية هي ملك الجميع… كل المواطنين". 

{if $pageType eq 1}{literal}