Menu

"أنا يقظ" تقاضي رضا غرسلاوي


سكوب أنفو- تونس

أفادت منظمة "أنا يقظ" بأنها أودعـت، اليوم الجمعة، "مطلبا لدى المحكمة الإدارية لإيقاف تنفيذ مقرر المكلّف بتسيير وزارة الداخلية رضا غرسلاوي، المتعلق بغلق مقرات الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد إلى حين انتهاء حالة الطوارئ، في إطار الطعن بالإلغاء لقراره بدعوى تجاوز السلطة".

وأضافت في بلاغ لها نشرته على صفحتها الرسميبة بفايسبوك،  أن " تواصل غلق مقرات الهيئة يؤدي إلى المساس بحقوق المبلّغين والمبلّغات عن الفساد من خلال تواصل مضايقتهم وهرسلتهم من أجل الإشارة والتبليغ عن التجاوزات في القطاعين العام والخاص، في حين أنّ الواجب المحمول على الدولة بحماية المبلّغين تطبيقا للقانون الأساسي عدد 10 لسنة 2017 صار قيد "التعليق" بسبب تعطّل سير مصالحها".

وذكرت  أنا يقظ ، أن " تعليق نشاط الهيئة من شأنه أن يربك عمل كل مؤسسات الدولة، خاصة في ظلّ المرحلة الاستثنائية وما ستقتضيه من تصريح بالمكاسب والمصالح بالنسبة للمكلّفين الجدد والمغادرين وضرورة القيام بالتقصّي في كل حالات تضارب المصالح التي تمثل تهديدا حقيقيا لنجاعة عمل مؤسسات الدولة ونزاهتها وثقة المواطنين والمواطنات فيها".

وأشارت المنظمة إلى أن " القضاء اليوم أمام تحدّ كبير ليثبت أنّه سلطة مستقلّة تمارس دورها الرقابي بنجاعة ولا تصطف خلف المؤسسات وإنّما تحمي الحقوق والحريات وتضمن سيادة القانون كونها سلطة "مضادّة" تسهر على التوازن بين السلط وتكرّس الرقابة المتبادلة".

{if $pageType eq 1}{literal}