Menu

تقرير عبري: محاولات لبناء قنوات ديبلوماسية بين تونس والكيان وطلب وساطة من منظمة يهودية بفرنسا


سكوب أنفو-تونس

كشف تقرير نقله موقع 'نتسيف نت' الصهيوني، أمس الأحد، عن وجود محاولات لإقامة قناة دبلوماسية بين تونس والكيان الصهيوني، رغم العداء العلني بينهما.

وأكدّ التقرير، مناشدة عناصر سياسية صهيونية لم يكشف عنها لمنظمة يهودية تدعى "اتحاد الطائفة الحريدية التونسية" بفرنسا، من أجل المساهمة في بناء علاقات بين تونس والكيان المحتّل.

وأورد الموقع، أنّه بعد مضي سنة من إعلان دول عربية تطبيع علاقاتها مع الكيان وأخرها المغرب، انطلقت شائعات عن محاولات وراء الكواليس من قبل شخصيات عامة وعناصر سياسية لتعزيز العلاقات الدبلوماسية بين الكيان الصهيوني وتونس.

وأكدّ التقرير، أنّ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أثار من جانبه شائعة عن تعزيز المسار الديبلوماسي بين تونس والكيان الغاصب، خاصّة في ظلّ التقارب في العلاقات بين تونس وتركيا.

 ووفق ذات الموقع، أفاد مصدر داخل اتحاد الجالية الحريدية التونسية بفرنسا، بأنّ الكيان لم يطلب من المنظمة بشكل رسمي التدّخل في هذا الصدّد، مشيرا إلى وجود حديث مصادر غير رسمية لبحث إمكانية تليين وتخفيف أجواء التوتر العام والعداء في تونس، مشدّدا على أنّ العلاقات الدبلوماسية ليست في هذه المرحلة بعد.

وبحسب ذات المصدر، فإنّ -في الوقت الراهن- هناك تقدير واحترام متبادلين بين مواطني الدولة التونسية والجالية اليهودية، التي تعتبر من أقدم الجاليات اليهودية في العالم، وفق قوله.

  

{if $pageType eq 1}{literal}