Menu

النهضة تدعو الى انهاء الحالة الاستثنائية ورفع التجميد عن البرلمان


 

سكوب أنفو- تونس

جددت حركة النهضة، دعوتها بالتسريع في إنهاء الحالة الاستثنائية في أقرب الآجال ورفع التجميد عن مجلس نواب الشعب وتعيين الشخصية المكلفة بتشكيل حكومة شرعية قادرة على مجابهة الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية الصعبة، في ظرف يتسم بصعوبات حادة.

وأكدت الحركة، في بلاغ  اصدره مكتبها التنفيذي، عشية اليوم الخميس، أنه"  لا حل للخروج من الأزمة المعقدة إلا بحوار وطني شامل و تكريس مبدأ التشاركية في بناء مشهد جديد يحقق الاستقرار السياسي المنشود، والمناخ المساعد على إنجاز الإصلاحات الكبرى، بما يفتح أفقا سياسيا للبلاد وإرجاع السلطة إلى الشعب صاحب السيادة".

 

وأشارت النهضة إلى أنّ أن دستور 2014، والذي قال عنه رئيس الدولة قبل يومين بأن به ” أقفال وكان في خدمة المافيا ” هو ” ثمرة للحوار الوطني الذي رفع شأن تونس عاليا بحصولها على جائزة نوبل” للسلام سنة 2015 ، مشددة على انه “مثّل عقدا اجتماعيا وحظي بتوافق كبير و رضى شعبي كما انه يتضمن ” آليات تعديله من داخله، وفق تمش تشاركي وتوافق مطلوب بين كل الأطراف السياسية و ممثلي المجتمع المدني”.

 

 

 

 

وتمت المصادقة على الدستور الحالي في 26 جانفي 2014 بأغلبية 200 صوتا من اصل 217 نائبا كانوا يمثلون اعضاء المجلس الوطني التأسيسي.

{if $pageType eq 1}{literal}