Menu

أمين محفوظ: ننتظر دوما أن نكون عرضة للشتم من قبل تجار الدين


سكوب أنفو-تونس

اعتبر المختص في القانون الدستوري، أمين محفوظ، أنه من العادي والمنتظر أن يكون عرضة للسب والشتم من قبل" تجار الدين وأنصارهم من الانتهازيين المتاجرين بالديمقراطية"، على حد قوله في إشارة للإسلاميين وأنصارهم ممن يعتبرون الإجراءات الاستثنائية انقلابا ويخوّنون كلّ من يساند أو يحاور رئيس الجمهورية.

وكشف محفوظ، في تعليق لهُ، مساء أمس، "خطوة، خطوة نحو إرساء دولة القانون والمؤسسات" في إحالة إلى فحوى لقاءه بالرئيس الذي دار بشأن خطوات الفترة القادمة ولعل أولها الإعلان عن الفريق الحكومي.

للتذكير، جمع لقاء أمس رئيس الجمهورية قيس سعيّد، بثلة من المختصين في الدستور، هم العميد صادق بلعيد والعميد محمد صالح بن عيسى والأستاذ أمين محفوظ.

خلال الحوار الذي استعرض فيه الرئيس وضيوفه عدّة مسائل دستورية، شدد رئيس الدولة على أنه ماض في المسار الواضح الذي رسمته إرادة شعبية واسعة، في اشارة ممكنة الى تعديل الدستور الذي تحدث عنه في مرات سابقة. ويحيل اللقاء الذي جمع المختصين في هذا الشأن من المقربين من الرئيس، على أنّه انطلق في التجهيز لخطواته القادمة. 

{if $pageType eq 1}{literal}