Menu

أستاذة في الاقتصاد: ليس لنا من يُمضي مع النقد الدولي والمشاورات تتطلّب الكثير من الوقت


سكوب أنفو-تونس

أكّدت الأستاذة الجامعية في العلوم الاقتصادية، فاطمة المراكشي الشرفي، أنّ الوضع الإقتصادي خطيرا جدا وهذا سيأتي بتداعيات سلبية على قفة المواطن. 

وكشفت الشرفي، في تصريح لإذاعة اكسبراس، اليوم الثلاثاء 14 سبتمبر 2021، أنّ هناك مخاطر تُهدّد الاقتصاد وهناك نقص في الموارد في ظلّ غياب المفاوضات مع صندوق النقد الدولي. 

وأضافت أنّ الدولة قامت بالاعتماد على الاكتتاب الداخلي وتحصّلت في مرّة أولى على أكثر من 700 مليون دينار وفي مرّة ثانية تمّ اعتماد هذه الآلية للمؤسسات وتمّ جمع قرابة 400 مليون دينار. واستنكرت الشرفي غياب نظرة استشرافية حتى على المدى القريب للوضع الإقتصادي. 

كما بيّنت ''ليس لنا من يُمضي مع صندوق النقد الدولي والمشاورات تتطلّب الكثير من الوقت''، مشيرة إلى أنّ الإصلاحات واضحة وهناك مداخيل جبائية تتحكّم فيها نسبة النمو.

 ودعت الشرفي إلى ضرورة إجراء إصلاحات في الوظيفة العمومية لضمان أكثر نجاعة دون المسّ من كتلة الأجور. 

وتابعت فاطمة الشرفي أنّه من الضرورة العمل على ترشيد الدعم مشيرة أنّ حكومة هشام المشيشي قد عملت على ذلك وأشارت أنّ عدم الاستقرار الحكومي لا يُساعد على الإصلاحات ''الإصلاحات تتطلّب الاستقرار''. 

كما دعت الأستاذة الجامعية في العلوم الاقتصادية، إلى ضرورة تشكيل حكومة في أقرب الآجال وأشارت أنّ هذه الحكومة يجب أن تعمل على المدى القصير والمدى الطويل، مبرزة أنّ العمل على المدى القصير يتمثل في البحث عن التمويلات والعمل على المدى الطويل يجب خلق الثروة والنمو.  

{if $pageType eq 1}{literal}