Menu

زهير حمدي: تعديل الدستور وعرضه على الاستفتاء يتطلب حوار مجتمعي


سكوب أنفو-تونس

اعتبر الأمين العام لحزب التيار الشعبي زهير حمدي، أنّ تعديل الدستور وعرضه على الاستفتاء، يتطلب إيجاد آلية حوار مجتمعي لضمان ديمومتها.

وأكّد حمدي، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، اليوم الاثنين، أنّ الذهاب إلى انتخابات مبكرة وإرساء حياة سياسية سليمة ومشهد سياسي نقي من المفسدين والإرهابيين، مرتبط بإنجاز أولويات المرحلة وعدد من المهمات أوّلها تشكيل حكومة في أقرب الآجال، ومحاسبة المفسدين فضلا عن مراجعة القانون الانتخابي وتعديل الدستور، بحسب قوله.

وشدّد المتحدّث، على أنّ حزبه يعتبر أنه لا مجال للذهاب إلى انتخابات مبكرة بنفس قواعد اللعبة الحالية، لأنّ ذلك من شأنه إعادة إنتاج نفس منظومة 'الاخوان والفساد'، والحال أنّ المطلوب هو تطهير الحياة السياسية وتنقيتها من العصابات الفاسدة والارهابية، على حدّ تصريحه.

ولفت زهير حمدي، إلى أنّ تعديلات الدستور يجب أن تتركز أساسا حول النظام السياسي بما يسمح بتوحيد السلطة التنفيذية التي تعمدوا تشتيتها لإضعاف الدولة ضمانا لمصالحهم، وفق تعبيره.

  

{if $pageType eq 1}{literal}