Menu

الفرجاني: الحدود التونسية الليبية لن تفتح قبل الانتهاء من صياغة البروتوكول الصحي


سكوب أنفو-تونس

قال المدير العام للصحة العسكرية الجنرال مصطفى الفرجاني، أنّ ظهور المتحوّرات الجديدة، يقتضي تشديد الرقابة على الحدود البرية والبحرية والجوية، وهو ما يفسر تواصل العمل بالحجر الصحي الإجباري خصوصا لغير الملقحين.

وأكدّ الفرجاني، في تصريح لجوهرة أف أم اليوم الجمعة، أنّ المتحوّر "مو" الذي تم تسجيل ظهوره في عدد من الدول الأوروبية لم يدخل تونس، وفق قوله.

وأفاد المتحدّث، أنّ اللجنة العلمية بصدد العمل على صياغة بروتوكول صحي خاص بالحدود البرية للرقابة على الوافدين على تونس من الدول المجاورة، مؤكدا أن الحدود التونسية الليبية ستظل مغلقة إلى غاية الانتهاء من صياغة البروتوكول الصحي المشترك، بحسب توضيحه.

ويذكر أنّ رئيس الجمهورية قيس سعيّد، اتفق في لقائه يوم أمس برئيس الحكومة الليبية عبد الحميد الدبيبة على فتح الحدود بين البلدين بعد اعداد بروتوكول صحي مشترك.

  

{if $pageType eq 1}{literal}