Menu

الخليفي: "الدول لا تسيّر بالتخمير والهمجية والحشد الشعبي والاغتيالات المعنوية"


سكوب أنفو-تونس

قال رئيس كتلة قلب تونس أسامة الخليفي، "نحن أمام خيارين لا ثالث لهما إما حل البرلمان وفي أسرع وقت، أو إرجاعه إلى سالف نشاطه".

واعتبر الخليفي، في تدوينة له، أنّ التجميد غير معترف به، وأنّه لا يعترف به شخصيا، مضيفا، "الخطوة التالية إما إرجاع الشرعية الدستورية أو فقدان الشرعية لمن؟ للكل…حتى على يحيا هظاكا".

وتابع، "هذا طبعا إذا تواصل منطق الإقصاء وانعدام الحوار والتعنت والتقسيم والتحريض"، لافتا إلى أنّ الدول لا تسير بالتخمير والهمجية والحشد الشعبي، والاغتيالات المعنوية، على حدّ تعبيره. 

{if $pageType eq 1}{literal}